عدد المشاهدات: 1474

مبادرة "قيّم"

هي مبادرة أطلقتها الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين للربط الإلكتروني بين المنشآت المرخصة والباحثين عن خدمات التقييم، ليس فقط في مجال العقار، وإنما في مجالات أخرى أيضا كالمنشآت الاقتصادية والمركبات والآلات والمعدات.




للاستفادة من المبادرة

يمكن للراغبين بالاستفادة من مبادرة "قيّم" الحصول على العديد من العروض من قبل المنشآت المرخصة لمزاولة مهنة التقييم، والمفاضلة بين هذه العروض واختيار الأنسب بينها لتنفيذ عملية التقييم ومتابعة جميع خطواتها وإدارتها بشكل كامل عن طريق نظام "قيّم".

وبناءً على ذلك، ينقسم المستفيدون من المبادرة إلى قسمين؛ هما:

  • المنشآت المرخصة في مزاولة المهنة: وهي المنشآت التي تقدم خدمات التقييم بعد حصولها على ترخيص مزاولة مهنة التقييم من وزارة التجارة والاستثمار، ولديها حساب منشأة فعال في نظام "قيمة الإلكتروني".

  • عملاء التقييم، وهما نوعان:

    • الأفراد: وهم الأفراد ذوو الصفة الطبيعية المستفيدون من عملية التقييم.
    • الجهات: وهي الجهات في القطاعين الحكومي والخاص التي تتعامل مع المقيمين.


    مميزات "قيم" للمنشآت المرخصة في مزاولة التقييم

    • يتيح وصولًا أكبر للعملاء سواء في يقطاع الأفراد أو الجهات الحكومية والتمويلية.

    • يمكّن المنشآت من التحقق من بيانات المستفيدين بالربط مع وزارة الداخلية.

    • يقدم معلومات مكتملة عن الأصل المراد تقييمه.

    • يؤرشف جميع عمليات التقييم التي قام المستفيد بطلبها.

    • يسدد المستفيد من المبادرة أتعاب عملية التقييم قبل بدء التقييم.

    • يتيح متابعة مراحل التقييم إلكترونيًا.


      آلية الانضمام



      يمكن للمنشأة المرخصة الانضمام إلى "قيّم" عن طريق حسابها في "قيمة"، وذلك بعد موافقة جميع الشركاء على الإقرار المنظم للعلاقة بين المنشأة و"قيّم".





      ما هو تقيمك للمقال: